المهجور

ترجمة: يعقوب المفرجي – شاعر ومترجم عُماني

للشاعر: روبرت فروست

دربان مفترقان في غابة صفراء
حزنت حين عجزت عن السفر عبرهما معا
وأكون المسافر نفسه!
وقفت طويلاً..
أطرقت بصري صوب أحدهما قدر ما استطعت
حيث ينعطف تحت الآكام الصغيرة..


**

فسلكت أحدهما متحرياً عدلا
ولعلّي احتججت بالحجة الأفضل
إذ كان متخماً بالحشائش، ظامئاً للخطى..
ورغم ذلك فالذين مروا من هناك
كانوا قد أشبعوا الدربين مشياً مكافئاً

**

وذاك الصباح كان كلاهما معشِبينِ
حيث لا خطو قد نض آثاره!
سأحتفظ بالأول ليوم آخر،
لكن ما دمت أعلم أين يصير المطاف بعده
فلا أحسبني سأعود مجدداً أبداً

**

لابد أن أقول وكلّي لهفة
في مكان ما في هذا العالم، قبل عصور ودهور
كان ثم شارعان مفترقان عند غابة..
سلكت أقلهما سلْكاً
وهذا ما أوجد الاختلاف كله!

تعليقات

إقرأ أيضا

الشاعر الشيخ عبد الله بن علي الخليلي

دوائر الصمـت

هَلْ أَتَاكِ حَدِيثُ الْجُرْحِ!!

عبد العزيز العميري في حوار مع صراح